عالِم صغير يشرح العلاقة بين التطعيم والتوحد على طريقته!

, أخبار

تعرفوا على العالم الصغير ماركو أرتورو, الفتى المكسيكي ذو ال 12 عاماً الذي أذهل العالم مؤخراً في فيديو نشره على صفحته على فيسبوك عن إيجاده للدليل القاطع على العلاقة بين التطعيمات والتوحد. وفي تقارير رسمية سبق أن صدرت عن منظمة الصحة العالمية تم نفي وجود أي  رابط بين التوحد والتطعيمات – هذا و يعزى الارتفاع الملحوظ  في السنوات الأخيرة لحالات الإصابة بمرض حصبة وغيرها إلى التزايد الملحوظ في رفض بعض العائلات تطعيم أطفالها -وسواء كنت مع عملية التطعيم أم ضدها فإن هذا لا يعني أننا لا نستطيع أن نستمتع بالفيديو الذي نشره مارك وملاحظاته التي تنم عن ذكاء حاد وخفة ظل!

sub-buzz-24650-1464708483-3
يبدأ ماركو الفيديو قائلاً : “يبدو أننا جميعاً تم خداعنا وبنجاح من قبل الأطباء وشركات صناعة الأدوية, وبعد بحث دقيق, لقد توصلت إلى نتيجة لا ثاني لها, وهي أن التطعيمات تسبب التوحد وبشكل قاطع”

ويستكمل ماركو الفيديو بقوله: ” لقد قمت بجمع كافة الأدلة في هذا الملف الظاهر أمامكم”. ويرفع ماركو عندها ملفاً أبيض اللون يحمل عنوان “الدليل القاطع على أن التطعيم يسبب التوحد”. ويكمل ماركو حديثه قائلاً أنه جمع كل المعلومات التي اعتمدها ليخرج بهذه النتيجة في هذا الملف . وأنه سوف يقوم بشرحها واحداً تلو الآخر وبالتفصيل. وتأتي المفاجأة عندما يفتح ماركو الملف لنجده يحتوي على أوراق بيضاء, فيقلبها قليلاً كأنه تفاجأ هو كذلك, ليقول للمشاهدين بعد لحظات:” ليس هناك أي معلومة في الداخل والسبب أنه ليس من المفروض أن يكون هناك أي معلومة في الداخل, فلا يوجد أي دليل يربط بين التوحد والتطعيمات!”

ولا يكتفي ماركو بنفي الموضوع فحسب, بل يكمل حديثه مدعماً كل كلمة يقولها بحقائق وإحصائيات, ويذكر الكثير من الأمراض التي تم التخلص منها نهائياً بفضل هذه التطعيمات مثل الجدري, كما يخاطب الجمهور بمنطق ينصحهم فيه بتطعيم أبنائهم, فيختتم قائلاً :” نعم أوافقك, أنت لك كامل الحرية لأخذ القرار المناسب, ولكن لحظة, حريتك في هذا الموضوع قد تجعلك تأخذ قراراً بعدم تطعيم طفلك ما سوف يعرض ليس فقط طفلك بل وأطفال الآخرين للخطر, وغالباً سوف يكون قرارك ناتجاً عن مجرد بريد إلكتروني وصلك من مصدر لا تعرفه!”

وتثبت البحوث والإحصائيات صحة ما يقوله ماركو, فالتطعيمات سوف تجنب طفلك الكثير من الأمراض, ولكنه ليست فعالة دائماً. فبعضها فعال فقط في 88% من الحالات مثل طعم مرض النكاف بينما طعم الحصبة فعال بنسبة 97% من الحالات. عنما لا يقوم الوالدين بتطعيم الطفل ضد مرض مثل الحصبة, فإنهم يضعون ال 3% التي لم يكن طعم الحصبة فعالاً في حالاتها في خطر نتيجة قرارهم ذاك.

وماركو هو شخصية معروفة رغم صغر سنه بحبه للعلم والتجارب, ولديه صفحة على فيسبوك عليها أكثر من 25,000 معجب. وقد نال على هذا الفيديو الكثير من المديح والاطراء حتى من بعض المشاهير مثل الممثل الأمريكي المشهور اشتون كوتشر الذي شارك الفيديو على صفحته!

ومنذ نشر الفيديو على الانترنت اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي بالتعليقات الإيجابية  التي تثني على ذكاء الصغير, لينال الفيديو أكثر من 4.5 مليون مشاهدة خلال أيام فقط!

المصادر:

1.رومبر

2.بازفيد

3. بوب شوغار

اترك تعليقاً